الاثنين، 24 نوفمبر، 2008

قررت رفع الرقابة عن المدونة

حسناً.. سأرفع الرقابة ..!!

تعليقات زوار هذه المدونة التي يتحفونني بها أحرص كثيرا على الاطلاع عليها كلها.. اليوم قرأت تعليقا لأحد الأخوة سأل لماذا أقوم بالاشراف على نشر التعليقات..؟؟
والإشراف عبارة يقصد بها ان لا يظهر التعليق قبل أن أطلع عليه بصفتي محرر المدونة ثم أضغط على الماوس للسماح بنشره.. والفكرة أني كنت أحاول تجنب بعض المزالق التي قد تنتج من الاساءة المتعمدة للآخرين من بعض الذين قد يستغلون مثل هذه المواقع الاثيرية المفتوحة..
على كل حال .. وحتى لا يقول الأخوة القراء أنني أمارس نفس الرقابة التي أشكو منها في الصحيفة.. فقد قمت بتغيير اعدادات هذه المدونة لتسمح بنشر التعليق مباشرة دون الحاجة لاطلاعي عليه..
ابتداء من اليوم قررت رفع الرقابة على تعليقات قراء المدونة.. وأرجو من الأخوة في جهاز الأمن الوطني والمخابرات أن يردوا الصاع صاعين فيرفعوا الرقابة عن الصحف..

هناك 10 تعليقات:

على ابراهيم الصديق يقول...

استاذى الفاضل عثمان ميرغنى
ارجو الا تكون قد تسرعت فى قرارك هذا..نعم لا مثيل للديموقراطية و الحرية..و بالمثل ايضا لا مثيل للنظام و الانضباط..فى الحقيقة لم استطع الوصول لمعنى مفهوم الحرية الذى طلبها الاخ الكريم..حرية اكثر من هذه؟!!

moawia يقول...

أري أن لا ضير من مزيد من الحرية, واحيٍ الاستاذ عثمان ميرغني علي الثقة. في اعتقادي أن أي تعليق لا يلتزم بالموجهات العامة يسىء اولا واخيرا لكاتبه. ودمتم

Kanzi يقول...

الاستاذ عثمان ميرغني
ارجو ايضا الا تتسرع في رفع الرقابة عن المدونة الا بعد ان تحدد لنا الخطوط العرضة لسياسة هذه المدونة الرائعة فهي حتي الآن منضبطة ولها نكهتها المميزة ولم نشعر بانك قد حجرت علي رأي او فكرة اما ان كان هناك تعدي او ملاسنة شخصية او شتائم فنحن في غني عن قراءتها .. لذا ارجو ان تستمر رقابتك ولكن دون حجر علي الآراء والافكار مهما اختلفت معها
ولك الشكر

Kanzi يقول...

كما انني اتساءل حول موضوع الرقابة : مثلا ما الذي حواه مقالك السابق واستحق المنع .. نريد ان نعرف حتي نستبين .. هل يدخل في اطار هذه الرقابة منع نقد وزير او نقد مؤسسة او نقد سياسة او نقد الحركة الاسلامية ؟؟ اين هي الحدود ؟؟ انتم كصحفيين تعرفون ذلك اما نحن فلا ندري فهل لكم ان تبينوها لنا حتي لا نقع في المحظور وكفي الله المؤمنين القتال.. فليس الغرض سوي اسداء النصح لاولي الامر فيما نري انه اصلح للبلاد والعباد وقد لا يتفق الآخرون مع رؤيتي الا انها تبقي مجرد رأي .. فنحن لن نجني من ذلك مالا ولا جاها ولا وظيفة .. والله الموفق

Elmutaz يقول...

Ustaz Osman, Salaam
I tip my hat to you, and execuse me if I sound so pessimist when I quote

لقد أسمعت لو ناديت حيا * ولكن لا حياة لمن تنادي
ونار لو نفخت بها أضاءت * ولكن أنت تنفخ في رماد

اخوك المعتز

غير معرف يقول...

ارجو اعادة الرقابه ذلك ان البعض ربما تسول له نفسه بكتابة ما لا يليق ولا نشك فى انك توصل ما يود الزوار التعليق عليه
هذا امر ليس شخصى يخصك بل يخصنا جميعا
هب ان احدهم اراد ان يزج بك فى المدونه بحكم مثلا قذف او اى شئ من هذا القبيل الشرعى والذى نحسب ان ارقابه قامت من اجله
ارجو اعادة الضبط ونعلم مدى كفاءتكم فى الكمبيوتر والبرمجه ولكن لاداعى لضياع المجهود
وان كنت ديمقراطيا فكن عقلانيا والمؤمن كيس فطن
ارجو اعادة الضبط
واعلم من الله ما لا تعلمون

غير معرف يقول...

هل تستبعد ياعثمان ان يستغل جهاز الامن والمخابرات هذه الثغرة( أنا أعتبرها ثغرة) لحرماننا من هذا التواصل ببث كل ماهو قبيح حتي يشفي غليله منك ومن الشعب فيودعك المعتقل بحجج مثل التحريض والحجج التي اوقف بموجبها صحيفة ألوان والاستاذ الفلتة حسين خوجلي.....نصيحتي ياعثمان لاتفعل ولترجع الرقابة لقفل الباب امام المتربصين ((نعم هناك متربصون غير جماعة الجهاز )) ؟؟؟؟؟!!!!!!!!

غير معرف يقول...

قالو حسن ساتى-رحمه الله- عضو فى جهاز المخابرات الذى مقره فى الدولة التى فاز فيها رئيس اسود بانتاخبات الرئاسة قبل اقل من شهر.
مصادر مـــــوثوقة
سبحان الله

Samer Badder يقول...

مدني مدينة من الارشيف :
هذه هي حال مدني الصمت عم فيها كل شئ لا احد يتكلم لا صوت يعلو فوق صوت حكومة الولاية الناس فيها الى مجموعات مجموعة مصلحية مستفيدة في ذاتها ولا تفيد غيرها تمسك بالكراسي ولا تسمع منها إلا نعم ومجموعة غلب عليها الهم والالم وصمتت فلا تسمع لها همسا ويئست ورأت أن في الجلوس والخنوع لعله يجلب لها راحة تنتظر ان يفعل الزمن ولا تفعل وما علمت ان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم ، ومجموعة قد اضناها التعب والألم فرأت ان تهاجر إما الى الخرطوم أو الى دول المهجر وصار حال سكان مدني اشبه بفلسطيني الشتات .
الخدمات تنتزع في مدني ولا تعطى والعمل العام يفرمل ولا يدعم كل ما هو مهم ان يظل السيد سيدا والعبد عبدا ولا جديد في الافق يظهر ، الحكومة المركزية تريد حكومة هشه في مدني لا تريد حكومة تطالب بخدمات أو بتنمية تريدها حكومة اسما لا فعلا ، في مدني شكى اصحاب المعاشات الى نائب الرئيس من ظلم اصابهم من أحد الجشعين ولم تنصفهم المحاكم السلطوية بعد ان احتمى المفسد بالوجاهات وضاعت حقوق المعاشيين الذين جمعوا مدخراتهم لشراء ما يسمونه في مدني (أتس ) فضاع المال وضاعت الاتس ولا احد يجيبهم .
مدني صارت فيروس وميكروب وبكتيريا ارتفعت نسبة الملاريا والتايفود والامراض الخبيثة .
من يطالب بالضرر من مردم نفايات يكون مكانه غياهب الامن والسجون وعظائم الامور ، مدني قد انهارها قواها وفترت عزائمها ، فاصبح العيش فيها لابد مما ليس منه بد .
اخي الفاضل بعثت بعامودك الرصين عن مدني لكل مواقع مدني الكئيبة على الانترنت لعل في ذلك ان تصحو هذه النفوس التي كادت ان تموت موتا سريريا عسى الله ان تنفع الذكرىلقوم اصم أذانهم ودخلوا بيوتهم وتركوا اعمالهم لمن لا يخاف فيهم آلا ولا ذمة . ارجوا يا اخي ان يكون لك عامود اخر عن مدني فقد احييت فينا هموما قد ماتت وعزائم قد فترت .
فشكرا لك على عامودك الرصين الذي ينم عن حب وعن تفاعل عما رايته وليتك دخلت الى دهاليز مدني لترى العجائب الاسمدة تباع على مقربة من جزارات اللحوم وسوق الخضار وبائعات الكسرة والمطاعم ولا احد يتكلم ، النفايات خنقت الاحياء ولا احد يتكلم ، والبوتاسيوم والناموس فعل ما لم تفعله آله الحرب الاسرائيلية في غزة ..... اه ثم اه ثم اه الى من نشتكي وبمن نحتمي وبمن نلوذ إذا غشنا من نؤمنه وسرق من نودعه . اه ثم اه ثم اه صرخات يا ميرغني واهات وزفرات ولكن شباب يلهو وشيب لا هم لهم إلا لعب الورق من يتحمل هذا ؟
اللهم رحماك باهل مدني فلا ثكلى لهم ونبرأ مما يصنع بمدني وبأهل مدني .
أخوك الصغير / د. سمير بدر

عطاف عبد الوهاب التوم يقول...

بسمالله الرحمن الرحيم
الاستاذ عثمان مرغني
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بالرغم من انني من المداومين على قراءة كل ما يكتب في مدونتك الا اني تأخرت كثيرا في كتابة التعليق لحاجات يعقوبية ولكن..
السؤال هو لماذا يحرص أحد موظفيك على قراءة كل ما كتب في مدونتك حرفا حرفا ؟
وللاجابة على هذا السؤال نقول ان معرفة رب العمل هي نصف العمل وبماأنك تتوجه الان الى شريحة مهمة في المجتمع وهي شريحة الانترنت وبما أن الهواة قد لا يقراون الصحف وقد لا يشاهدون التلفاز او يسمعون الراديو واعينهم تزوجت بشاشات الانترنت صباح مساء اذن هناك شريحة انت ملتصق كما التصاقك ببقية اجهزة الاتصال وبالتالي حق لي ان اسال نفسي هل رب العمل يتعامل مع هذه الشريحة بذات تعامله مع شريحة الصحف وما هو الفرق بين الاثنين ؟ هل نفس الكتابة واحد ؟اسئلة حيرى ومن هنا بدات في متابعة مدونتك لاعرف النتيجة !
الامر الثاني انني استطيع رسم صورة كاملة للرجل الذي اعمل معه أو اي شخص آخر وهذا امر بديهي عن طريق ما يكتب لذلك كانت المدونة فرصى جيدة لقراءة معظم اعمدتك السابقة وهكذا اختصرت على مسافة كبيرة
الامر الثالث وهو رفعك للرقابة ورأي في هذه القضية سيدي حسب فهمي لها انك مراقبتك لم تكن لخطوط حمراء او ما فوقها فلا يوجد للكاتب الصحفي والباحث عن الحق في وطن يسعى كما يقول المتشدقون نحو التحول الديمقراطي حدود حمراء عدا تلك التى تتعدى الذوق والاخلاق لذلك سيدي نستطيع القول ان رقابتك ليس كرقابة زائر الليل في الصحف والتشبيه هنا مرفوض قلبا وقالبا لذلك استغرب قولك انك رفعت الرقابة عن المدونة الا اذا كنت تخشى ان تكون هناك كلمات سوف تؤدي الى اغلاق مدونتك منقبل جهاز الامن العنكبوتبي المشرف مباشرة على الشبكة العنكبوتية ( في هذه الايام صرنا نتوقع أي شئ من منطلق الحفاظ على الوحدة الجاذبه)
سيدي رئيس التحرير ان الله خلق الشعب السوداني طيب المعشر كريم جواد خلوق الا من ابى ولذلك تأكد تماما انه لا يوجد عاقل سوف يستخدم هذه المدونه بشئ يخرج من اطار الذوق العام وارجو منك سحب مقولتك بان سترفع الرقابة عن مدونتك وقل اشراف وما هما بسيان ودمتم
دمتم